الرئيسيةأخباريوسف زيدان يثير جدلا في مواقع التواصل الاجتماعي بمواقفه حول القضية الفلسطينية

يوسف زيدان يثير جدلا في مواقع التواصل الاجتماعي بمواقفه حول القضية الفلسطينية

مرة جديدة يثير الروائي المصري يوسف زيدان الجدل بشأن مواقفه من قضايا المنطقة. واليوم أثار جدلاً واسعاً على مواقع التواصل بعد تعليقه على ما يحصل في فلسطين المحتلة.

عبر عدة منشورات نشرت تباعاً، دعا زيدان إلى أن تحل القضية الفلسطينية عبر احترام المواثيق والمعاهدات الدولية وحقوق الإنسان، حيث رأى أنها “السبيل الوحيد لإنهاء الصراع الدائر في المنطقة”.

أما الموقف الذي أثار غضب بعض متابعيه على “فيسبوك” فكان عن القدس حيث قال إنه: “لا يجوز لأصحاب أي ديانة المناداة بأنها عاصمتهم الروحية فالروح لا عواصم أرضية. لا بد في خاتمة المطاف أن يأتي يوم يتعقل فيه الناس ويتوافقوا على أن هذه المدينة، تاريخياً، من حق أتباع وأهل هذه المذاهب كلها”، مضيفاً: “القدس مدينة كل الأديان بالمنطقة، ما استمر منها وما اندثر، ولن يصح أن تكون مستقبلاً عاصمة لفريق من القرناء الفرقاء وإلا دام الدمُ النازف، وبقي القتلُ الجارف، وصار الدمار دائماً أبداً”.

وانهالت التعليقات على صاحب رواية “عزازيل”، حيث طالبه بعض أصحابها باحترام الدماء التي تنزف في سبيل الحرية في فلسطين، كقول سامح قاسم: “كفاية بقى يا عم يوسف.. الناس بتتدبح والعالم بيتفرج.. شوية دم وإنسانية والنبي”.

 

طنجة الأدبية-وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.