الرئيسيةأخبارالموسم الأدبي في فرنسا لم يتأثر كثيراً بــ “كورونا”

الموسم الأدبي في فرنسا لم يتأثر كثيراً بــ “كورونا”

على الرغم من العراقيل التي فرضتها الإجراءات المتعلقة باحتواء فيروس “كورونا”، بدأ الموسم الأدبي الجديد في فرنسا بعدد من الروايات لا ينقص كثيراً عما كانت عليه في الموسم الماضي.

ويتضمن الموسم الحالي الكثير من التوقيعات لمؤلفين بارزين مع تغييرات طفيفة على برامج دور النشر.

ويتوقع الناشرون من الآن ولغاية نهاية أيلول/سبتمبر المقبل، صدور 511 رواية جديدة في حين تقرر تأجيل نحو 20% من الإصدارات المبرمجة منذ الربيع تفادياً للإكتظاظ.

وتبنى بعض كبار الناشرين مثل “غايمار” خيار تأجيل إصداراتهم إلى كانون الثاني/يناير 2021، بينما قرر دار “لاساي” إصدار كتبه بوقت أبكر من موعد طرحها الأصلي.

ويتضمن الموسم الأدبي الجديد إصدارات لأسماء معتبرة في الأدب الفرنسي منها: هوغو بوريس وفانيسا سبرنغورا وماثيو مينيجو.

 

طنجة الأدبية-رويترز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.