الرئيسيةأخبارجمعية النقاد المصريين تحتفل بالعيد الـ 70 للمخرج يسري نصر الله

جمعية النقاد المصريين تحتفل بالعيد الـ 70 للمخرج يسري نصر الله

احتفلت جمعية النقاد المصريين بأحد أعضائها السابقين يسري نصر الله الذي تحوّل إلى الإخراج، وعقدت معه لقاء حوارياً إستمر ساعتين بمناسبة بلوغه السبعين، عرّج فيه على كامل مسيرته مع النقد والإخراج.

المخرج يسري نصر الله خاض مسيرة حافلة مع النقد والإخراج السينمائي، وقد استغلت جمعية النقاد المصريين مناسبة بلوغه السبعين من العمر لكي تحتفل به من خلال ندوة معه أجريت في قاعة العروض بمركز الثقافة السينمائية – وسط البلد، وأدارتها أروى تاج الدين، كونه أحد الأعضاء القدامى في الجمعية حيث انتسب إليها عام 75 أي بعد 3 سنوات من تأسيسها.

في الندوة التي كانت حاشدة بالحضور استذكر نصر الله نشاطه في: نادي سينما القاهرة، جمعية الفيلم، وجمعية نقاد السينما المصريين، ثم عمله ناقداً لسنوات في بيروت – جريدة السفير- ثم قراره بامتهان الإخراج وإنجازه 9 أفلام قصيرة وطويلة منها: (مرسيدس، المدينة، إحكي يا شهرزاد، بعد الموقعة، الماء والخضرة والوجه الحسن”.

يسري روى أجواء من تعاونه مع المخرج يوسف شاهين حيث عمل معه مساعداً في فيلميْ: (الوداع يا بونابرت، وحدوتة مصرية)، وشاركه في كتابة سيناريو فيلم: (إسكندرية كمان وكمان). وعمل مساعداً للمخرج الألماني فولكر شلوندورف عندما صوّر: المزيف، في بيروت.

 

طنجة الأدبية-وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.