الرئيسيةأخبارقناة العيون تعتمد على البرامج التراثية في رمضان

قناة العيون تعتمد على البرامج التراثية في رمضان

حققت قناة العيون نسب مشاهدة مهمة خلال شهر رمضان خاصة بالنسبة لبرامج السهرة التي تعنى بالتراث والثقافة الحسانية. ويحرص مشاهدو القناة من ساكنة الأقاليم الجنوبية ومتابعيها بربوع المملكة وبالخارج على متابعة برامج “سباق القوافي” و”الجمل بما حمل” و”ليالي لفريك” و”باسم الله نمدح” التي تسلط الضوء على الموروث الثقافي للصحراء المغربية من شعر حساني وحكاية وأمثال شعبية حسانية. ويتواصل بث هذه البرامج منذ سنوات حيث انطلق بث برنامج سباق القوافي منذ سنة 2006، فيما يقص برنامج المسابقات التراثية “الجمل بما حمل” شريط موسمه الثاني عشر.
ويتنافس في برنامج “سباق القوافي” شعراء شباب، على امتداد اثنتي عشر حلقة أمام لجنة تحكيم مكونة من شعراء حسانيين من المغرب وموريتانيا، وذلك للظفر بلقب أمير القوافي بالصحراء ونيل جائزة نقدية مهمة. بينما يقدم برنامج “الجمل بما حمل” جائزة عبارة عن جمل للفائز بالمرتبة الأولى الذي يقطع مختلف مراحل البرنامج بنجاح.
وتتضمن الشبكة البرامجية لقناة العيون خلال شهر رمضان برامج دينية وثقافية وفنية وصحية وترفيهية متنوعة تحاول الاستجابة لأذواق جميع شرائح المشاهدين.
وتشمل هذه الشبكة برامج أسند تنفيذها لشركات إنتاج مثل البرنامج الموجه للمراة “لمسات نسائية”، و”حزمة رمضان”، و”المحظرة”، و”الفيش”، و”المائدة الصحراوية”، وكذلك السلسلة الكوميدية “البركة المشتركة”، والسهرات الفنية، “و”صحتك في رمضان”، ووثائقي “أمنير”، و”محطات من الصحراء”، و”قضايا رمضانية”. وانجز قسم الإنتاج مجموعة من البرامج في إطار الإنتاج الداخلي ومنها برامج “الفضاء الرياضي”، و”في الواجهة”، و”تراثك لك”، و”حديث رمضان” فضلا عن برامج ولقاءات خاصة حول الإجراءات المتعلقة بمواجهة فيروس كورونا.
ورغم استحسانهم لجل برامج قناة العيون إلا أن مشاهدي القناة وجهوا سهام النقد للسلسلة الكوميدية “البركة المشتركة” معتبرين أنها لا تمت بصلة لعادات وتقاليد أهل الصحراء، وانتقدوا تصنع الممثلين وسطحيت الأداء. وتساءل عدد من المشاهدين عن الإضافة التي حققها هذا العمل الذي يشكو من ضعف في الكتابة وارتكاب الممثلين لأخطاء لا تغتفر في نطق اللهجة الحسانية.
يذكر ان قناة العيون تبث برامجها على امتداد اثنتي عشر ساعة يوميا وتخصص جزء من ساعات بثها للنلفزة المدرسية كما تعمل على نقل الدروس الحسنية ونشرة الأخبار الرئيسية للقناة الأولى.

 

طنجة الأدبية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.