الرئيسيةأخبارسجينات المغرب في مدينة تولوز ولقاء المخرج محمد نبيل بالجالية البلجيكية و الجمهور الفرنسي .

سجينات المغرب في مدينة تولوز ولقاء المخرج محمد نبيل بالجالية البلجيكية و الجمهور الفرنسي .

يعرض الشريط التسجيلي “صمت الزنازين” لمخرجه الصحافي و المخرج السينمائي محمد نبيل في مدينة تولوز الفرنسية ، و ذلك يوم الخميس 28 فبراير 2019 على الساعة السابعة و النصف مساء بفضاء التنوع و العلمانية . العرض ينظمه النادي السينمائي التابع للجمعية الفرنسية القافلة . (انظر ملصق الفعالية السينمائية ) .

و سيكون للجمهور الفرنسي و العربي في مدينة تولوز، فرصة اللقاء بمخرج الشريط وناقشته هذا العمل السينمائي و أبعاده على مستوى موضوع المرأة المغربية و السجينة على الخصوص، و كذلك الصعوبات التي واجهته في انجاز هذا العمل .

وحسب ملخص الشريط، يقدم المخرج محمد نبيل أبطاله ليس فقط انطلاقا من الجرائم التي ارتكبوها بل من خلال قصصهم وكيف ينظرون الى حقيقة السجون. ومن أجل التقليل من حدة المسكوت عنه في الشريط، أنجز المخرج مقابلات مع سجينات عاشوا تجربة السجن في الماضي. الفيلم يثير أسئلة استفزازية حول نظام السجون والمجتمع في المغرب، كما يقدم صورا ملفتة عن المعتقلات وموظفي السجون.

الجالية البلجيكية تستضيف محمد نبيل في برلين.

و في سياق انشطته الثقافية و السينمائية الشهرية، يستضيف النادي البلجيكي في برلين المخرج الالماني من أصول مغربية محمد نبيل . اللقاء سيكون فرصة للتعرف على أعمال المخرج السينمائية و المتعلقة بموضوع المرأة المغربية و الالمانية . و نشير الى أن محمد نبيل أنجز شريطه التسجيلي الأول ” أحلام نساء ” و الذي يتحدث فيه عن نساء المانيات اعتنقن الاسلام ، قبل أن يبدأ ثلاثيته السينمائية عن المرأة المغربية بشريطي جواهر الحزن و صمت الزنازين في انتظار أن يختمها بشريط عن المرأة و الاستغلال في المغرب.

نبذة عن المخرج السينمائي محمد نبيل .

محمد نبيل صحافي و مخرج سينمائي ألماني من أصول مغربية ، ومنتج في شركة الانتاج ميا باراديس للانتاج في برلين . أخرج محمد نبيل العديد من الافلام آخرها شريط “صمت الزنازين” الذي يحكي فيه عن حياة النساء خلف القضبان في المغرب . يهتم المخرج بالسؤال النسائي منذ أن كان في المغرب، حيث أنجز العديد من البحوث العلمية و نشر مقالات عدة عن أوضاع النساء في المغرب قبل أن ينتقل الى كندا ليدرس الصحافة و السينما و العلوم السياسية .

درس محمد نبيل الفلسفة و العلوم الانسانية، كما كان أستاذ للفلسفة في المغرب قبل أن يقرر مغادرة المغرب و الهجرة عام 2001 رغبة منه في تحقيق حلم الدراسة و الإبداع . عمل كصحافي و مراسل و معد برامج مع العديد من المؤسسات الاعلامية العربية و الدولية (إذاعة و تلفزيون و صحافة مكتوبة) في كندا و روسيا و و بريطانيا و المانيا . يستقر محمد نبيل في العاصمة الالمانية برلين منذ عام 2006 و يعمل في مجال الاعلام و الفنون (السينما و المسرح) .

 

طنجة الادبية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.