الرئيسيةافتتاحية (الصفحة 4)

إلتفاتة جيدة من وزارة الثقافة ونقدنا متواصل للمشروع الثقافي العمومي

*** حمل عرض وزير الثقافة محمد الأمين الصبيحي حول مشروع ميزانية وزارته لسنة 2012 بمجلس النواب يوم 28 مارس الماضي عناوين عريضة لبرنامج طموح ومتقدم، من شأنه، في حالة ترجمته إلى إجراءات عملية، أن يعيد

متابعة القراءة

“طنجة الأدبية” تصدر بصيغة ال”بي دي إف” في انتظار العودة الورقية

*** سبق لنا أن أطلقنا في افتتاحية العدد 34 صرخة عالية نقول فيها أن مجلة طنجة الأدبية "قد تتوقف يوما عن الصدور، وتنسحب إلى الوراء، لتحتمي من سعار المجهول" ونعتقد أن هذه النبوءة قد بدأت

متابعة القراءة

لغتنا العربية في دستور فاتح يوليوز

*** حمل الدستور الجديد الذي تم التصويت عليه يوم فاتح يوليوز 2011 إشارات والتفاتات ثقافية تستحق منا التنويه والتقدير، كان أولها دسترة "اللغة" الأمازيغية وترسيمها، وكان ثانيها التنصيص على "المجلس الوطني للغات و الثقافة المغربية".

متابعة القراءة

مراكش بين الإرهاب وعبقرية المكان

*** تعود الأيادي الآثمة والنفوس المريضة مرة أخرى إلى ضرب استقرار البلاد وأمنه من خلال استهداف مدينة مراكش المرابطية.. إنها محاولة يائسة من أناس يكرهون الحياة، ويعشقون دماء الأبرياء، ويتطلعون إلى قتل البشرية جمعاء.. فلماذا

متابعة القراءة

صرختنا غيورة وعلى وزارة الثقافة أن تنظر بجدية إلى مشروعنا

*** بصدور العدد 34 من مجلة طنجة الأدبية، نكون قد توفقنا - بعون الله ورعايته – في إكمال عام من الصدور.. والعام هنا قد يعادل ألف سنة عند الذين يغامرون في تسويق منتوج ثقافي وفكري

متابعة القراءة

الدورة 17 للمعرض الدولي للنشر والكتاب: ما الفائدة منها؟

*** "القراءة الهادفة لبناء مجتمع المعرفة" شعار آخر للمعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء في دورته السابعة عشر، بعد أن حملت الدورات السابقة جملة من الشعارات لم يتم التأكد من نتائجها وحصيلتها لحد اليوم كشعار

متابعة القراءة

اعتماد وزارة الثقافة المالي يساوي ثمن لعبة أمريكية

*** صادق البرلمان (مجلس النواب في نونبر المنصرم و مجلس المستشارين خلال دجنبر المنقضي أخيرا) على مشروع ميزانية وزارة الثقافة، بعد أن صفق النواب والمستشارون بحرارة على ما جاء به الوزير في عرضه التقديمي للميزانية،

متابعة القراءة

الإطار العالي ونهاية الكتاب

تحبل الإدارة المغربية بعدد لا بأس به من الكفاءات الشابة أو الكهلة (لا يهم) التي ولجتها بعد سنوات من التحصيل العلمي والبحث الأكاديمي، أو قامت بذلك وهي في السلاليم الدنيا أو المتوسطة منها، وقد بدأت

متابعة القراءة