الرئيسيةأعمدةأوراق ممنوعة

يونس إمغران: كرونا.. زمن النقد الإيجابي

-- يقول الفيلسوف الألماني نيتشه: "الحية التي لا تستطيع أن تغير جلدها، تَهلك. كذلك البشر الذين لا يقدرون على تغيير آرائهم، لا يعودون بشرا"، لذلك كنت، منذ أن وعيتُ بذاتي المُفكِّرة، حريصا على مراجعة ما

متابعة القراءة

يونس إمغران – كورونا.. زمن القراءة

-- القراءةُ فعلٌ عاقلٌ يمتاز به الإنسان - وحده - عن باقي المخلوقات الأخرى، وسلوكٌ، في حالة المداومة عليه، يحفظ له ذاكرته، ويُؤَمِّن وظائف مخه من التلف والتداخل، وهي بذلك، أي القراءة، تعبيرٌ ناعمٌ عن

متابعة القراءة

يونس إمغران: الكلمة المسؤولة أساس رسالة الإعلام

** لا يمكن أن نتصور الإعلام بدون كلمة. فالكلمة كانت من أهم أسس الإعلام في القديم، ومازالت تحتفظ لنفسها؛ إلى حدود اليوم، بدور المحرك في مختلف وسائله وخطاباته. ورغم أن الإعلام في أدائه لرسائله تسلَّح

متابعة القراءة

يونس إمغران: الأدب الإسلامي وعي منفلت من الإيديولوجيا

لا ينبغي أن ننظر إلى الأدب الإسلامي نظرة تقديس وهيبة، لأنه في الأول والأخير، إنتاج بشري غير معصوم من الخطأ، ولا يجب الحديث عنه، نقديا، بما يوحي على أنه أدب سامٍ ومتعالٍ عن نظيره الإنساني.

متابعة القراءة

يونس إمغران: كَفَرَ الوزيرُ بآيَةِ رونْدَا !!!

رفض وزير التعليم المغربي مؤخرا، اعتماد اللغة الإنجليزية في تلقين المواد العلمية بالمدارس المغربية بدعوى أن " كلفتها مرتفعة" !!! وأنها تحتاج إلى سنوات طوال لكي يشتد عودها في المغرب. لكن لا أحد من السياسيين

متابعة القراءة

يونس إمغران: إِنْ جاءكم فاسق بنبإ -قراءة في الخبر وأهميته-

- الصحافة أخلاق قبل أن تكون تحريرا للقول المكتوب في صيغة خبر أو تعليق. ومن يمارس الصحافة وجب عليه أن يكون صاحب ضمير، يحترم الناس، وبسعى إلى الحق والخير، ويستهدف تغيير المجتمع نحو الأفضل. وللصحافة

متابعة القراءة

يونس إمغران: الإعلام: كأفق لتنمية الإنسان والمجتمع

** قوة الإعلام ليس في وسائله التي تطورت كثيرا فحسب، وإنما، أيضا، في رسائله التي يصيغها بدقة، وتؤطرها خلفيات فلسفية أو أدبية أو أيديولوجية. لذلك لم يعد الإعلام اليوم، في المجتمعات التي تعمل على ترسيخ

متابعة القراءة