الرئيسيةإبداعشعر (الصفحة 4)

مجزرة العشاق

دلوني على مجزرة العشاق فقد التفت الساق بالساق، ارجموني.. واجلدوني.. جرّعوني المذاق! إني عطشتُ، هِمتُ..فتهتُ في لهيب الاحتراق، اروني فما ارتويتُ يا شجر الدراق، واسجني في لب ثمرك إني اندثرتُ، اجمع شتاتي وأحكم الإغلاق.. أخافُ

متابعة القراءة

صهيلُ قلبٍ خزفيٍّ..

ترتيلة كيفَ أرسمُ عينيْكِ والقلبُ يرتلُ وصايا القمر والنايُ فيكِ لم يرتوِ منهُ المطر؟ صهيلُ قلبٍ قالتْ: صَلاتُكَ تُرهقُنِي.. قُلتُ: اُنظُري إلى سجّادِ السماء كيما تتخفّفِي مِنْ صهيلِ القلب! أنين اِرْفَعِي أناملَكِ- أناملَ القمرْ، وفتّشِي

متابعة القراءة

سَبَّابتِي تَحْمِلُ حُلمَ الشَّيطَانِ

ورُكُودُ السَّاعَاتِ وَمَوتُ شُمُوخِ العَادَاتِ تحْتَ نَقْرَةِ الجَاحِدِ المُقْرفَة علىَ طَاوِلاتِ القِمَارِ وَكَرَاسِي نَخَرهَا طَلاءُ الاحْدِيةِ وأفْسَدَهَا زُهْدُ الثأرِ تَعْلُو القَصبَةُ حَتَّى العَناءَ وَظلُّهَا قَلِيلٌ فِي كرِّهَا دَليلٌ وَفِي فَرِّهَا تَعْليلٌ عَثْرةٌ فِي رِحَابِ عَثرَةٍ

متابعة القراءة

نباحٌ خلف قافلة المجد

وأفيقُ ثانيةً على صخب الشهور يستلُّني أرَقٌ مُعتّق في جوفه تغفو طواويس الملل وعلى جناحيه استوت أممُ الضُمور الصمتُ يُغرِقُ في ثوانيه المُنى وفصائلَ الليل المكلّلِ بالفتور عرجتْ الى ثَكناته حُزَمُ الجفا من فرطِ غاشمةٍ

متابعة القراءة

إرجَعْ

إرجَعْ ارجَعْ حينَما يسكُنُك الوَفاء حين يكون لكَ للحُبِ أنْتِماء. عِندما تَعْرف بأن الحُب قَدَر و قَضاء. ارجَع حينَ تَرمي أسْلحَة الغُرور وتُريد حَقاً السكون مَعي والبَقاء. لا تلَعب مَعي لُعبَة الثَعلب وأنا فَديتُكَ عٌمري

متابعة القراءة

سيل الحب

ينجرف سيل الحب رويدا رويدا يهدأ من روع الروح المزمجرة ويبلسمها يأخذها من زنزانتها ويزرعها في صالة فخمة بيانو كمان تشيلو و إضاءة خافتة ستار أحمر مسدول بلطف فسيفساء و ثريا .. الكل مرصع بإتقان

متابعة القراءة